أساسيات التسويق عبر المحتوى: 3 أشياء يجب أن تفعلها

أنت تعلم جيدًا الآن أن التسويق بالمحتوى يعتبر شيئًا أساسيًا لأي بزنس، سواء على الإنترنت أو خارج الإنترنت، في وسائل الإعلام العادية. وإذا كنت تعلم هذه الحقيقة: فلماذا إذًا لا تستغلها وتقوم بما يجب عليك أن تقوم به؟ إذا كنت مثلي، فأنت غالبًا لا تملك يوميًا الوقت الكافي الذي يسمح لك بأن تعطي فيه كل طاقتك للتركيز على التسويق بالمحتوى. إذن: ما الحل؟ ما الذي يجب أن تفعله لكي تعالج هذه النقطة؟

للأسف، ليس لديك خيار آخر في الواقع، ولكني تمكنت – نوعًا ما – من إيجاد حل مناسب. الأمر أشبه بقناة تسويق قوية، فهو سوف يغير البزنس الخاص بك بشكل كامل.

على سبيل المثال، في موقعنا هذا – ديجيتال بزنس – فإن الاستراتيجية التي نتبعها في التسويق بالمحتوى تجلب لمدونتنا أكثر من 80% من كل الزوار الذين يأتون إلينا، وحوالي 70% منهم يقوم بإجراء صفقات متنوعة معنا.

وفوق كل هذا، فالتسويق عن طريق المحتوى الفعّال يعتبر الوسيلة الأرخص في أنواع التسويق لعملنا .. فليس الأمر سيئًا على الإطلاق أن تضع في اعتبارك التسويق بالمحتوى حينما يدخل حسابك البنكي آلاف الدولارات شهريًا من الإيرادات نتيجة جودة ما تقدم.

إذن … ما الذي يتوجب عليك فعله حينما لا تملك الوقت الكافي لتقضيه في كتابة محتوى متميز، وتقوم بتسويقه؟

يجب عليك التركيز على تلك التكتيكات الثلاثة، التي تقدم لنا العائد الأكبر من شهرتنا وبالتالي إيراداتنا:

الخطوة 1: إنشاء محتوى رائع على أسس متناغمة

لا تستطيع الربح من التسويق بالمقالات إن لم يكن لديك مقالات تسوقها فتتربح منها. أليس كذلك؟

لذلك إذا كنت تعتزم كتابة محتوى ما، فاحرص على أن يكون هذا المحتوى متماسك ومتناغم .. أيًا كان ميعاد إطلاق التدوينة، سواء أكان يوميًا، أو أسبوعيًا، أو حتى شهريًا، فالرقم هنا ليس هامًا بالضرورة قدر تناغم وتماسك المحتوى، بحيث يقرأه من يقرأه فيجده مرتبطًا ببعضه البعض، وليس مقال من الشرق ومقال من الغرب. أيًا كان السرعة التي تنوي بها إنشاء محتوى، تأكد من تمسكك بهذا العنصر، واجعله دومًا نصب عينيك. فأنت تستطيع في المستقبل – إذا توافر لك وقت إضافي – أن تقوم بضخ المزيد من المحتوى المفيد المتميز، ولكن إذا قللت من مستوى تماسك المحتوى وتناغمه مع بعضه البعض، فأنت مهدد بنقصان عدد الزوار الذي يأتي إليك.

أعتقد أن هذا الأمر الآن أعطاك فكرة عن أهمية أن يكون المحتوى الذي تنشره منتظم من حيث جدولة للنشر ومتماسك كذلك في وحدة الموضوع، وكذلك يجب أن تركز على إنتاج محتوى عالي الجودة .. ولقد تحدثت كثيرًا من قبل عن كيفية إنشاء محتوى متميز لمدونة رائعة مستمرة متواصلة مع الزوار.

الخطوة 2: إجمع الإيميلات

هل تعلم من هم أكثر الزوار ارتباطًا بمدونتي على مدار الأشهر السابقة؟

ليس نتائج البحث، ولا حتى المفضلات الاجتماعية .. إنهم أعضاء قائمتي البريدية.

على مدار السنوات الفائتة قمت بجمع آلاف الإيميلات عن طريق نافذة الـ popup وصندوق التسجيل الجانبي في مدونتي.

إن الإيميلات تمثل حوالي 11% من معدل الترافيك الذي يأتي، وهو ليس معدلاً سيئًا على الإطلاق. ولكن ما قولك إذا علمت أنهم يستحوذون على نسبة 38% من التعليقات التي توضع في المدونة، إلى جانب أنهم أكثر من يقوم بمشاركة Share المحتوى المكتوب عبر المواقع الاجتماعية أكثر 5 مرات من الزوار الذين يأتون من مصادر الزوار الأخرى.

والجميل في الأمر أن هذه الإحصائيات ليست قاصرة على موقعي فحسب، وإنما تم اختبارها على أكثر من موقع وثيق الصلة بي، وبعيد الصلة عني، لتكوّن نفس النسب تقريبًا. فقد رأي الجميع أرقام متشابهة في هذا الجزء.

إذن… ما الذي يتوجب عليك فعله لجمع قدر أكبر من الإيميلات؟

هناك إضافات في ووردبريس يمكنك استخدامها، ويمكنها التوافق مع مقدم خدمة البريد الإلكتروني الذي تتعامل معه. كذلك يمكنك جمع الكثير من الإيميلات عن طريق عرض عروض خاصة وهدايا مجانية ودفع الناس إلى التسجيل كما أفعل أنا في موقعي.

وإن لم يكن لديك وقت لتجمع الإيميلات بطريقة صفحة الـ Popup فلك أن تعلم أن صفحات الـ Popup لتسجيل البريد الإلكتروني تجلب لك إيميلات أكثر 500% مقارنة بصندوق تسجيل الإيميلات الموجود في الشريط الجانبي sidebar، أو أسفل كل تدوينه.

وإن لم يكن لديك علم كاف بكيفية تنصيب مثل هذه الأداة تستطيع التواصل معنا ونحن نساعدك في هذا الأمر.

وإليك بعض المعلومات والبيانات والنصائح التي قد تشجعك على استخدام أداة Popup فعّالة:

الكورسات التعليمية Courses معدل تحويلها أعلى من الكتب eBooks

معظم المدونين عادة ما يمنحون زوارهم كتبًا إلكترونية كهدية، ولكن ثبت بالاختبارات المتعددة أن الكورسات أفضل بكثير. فحينما تعطيهم (كورس الـ 7 أيام) أو (كورس الـ 30 يومًا) كهدية فإن نسبة التسجيل تزيد 6% عن منحهم كتاب إلكتروني. الاختلاف الرئيسي بين الكورس التعليمي والكتاب الإلكتروني، هو أن الكورس تم بناءه أكثر ليتوافق مع النظام التعليمي المألوف، وهو الذي تقوم فيه بمنح الناس قطعة من المعلومات يستطيع الجميع فهمها وتطبيقها في فترة قصيرة من الزمن.

لا تنس أن تضيف قيمة نقدية للكورس الذي تمنحه مجانًا

على الرغم من أن المعلومات تمنحها مجانًا في شكل كورس تعليمي أو كتاب إلكتروني، فهذا ليس معناه أن هذه المعلومات بلا قيمة، وحتى إن كانت كذلك بالنسبة لك فهي ليست كذلك بالنسبة لغيرك، فهو لا يعرف ما تعرفه أنت، وأنت تعطيه هذه المعلومات – التي كان يجب أن يدفع فيها – بلا مقابل، فأنت تضيف إليه استثمار علمي مقابل 0$. ولي صديق حينما قام بوضع جملة “قيمة هذا الكورس 300$” زادت نسبة التحويلات إلى التسجيل إلى 22%.

كن هجوميًا في أدائك

هناك إعدادات مختلفة لشاشة الـ popup التي تظهر للزوار، ويجب عليك أن تعي الفارق بين كل إعداد وغيره، وكيفية استغلال الإعداد الأمثل لك حتى تختار الإعدادات المثلى. وفي شأن المدة التي تظهر فإنه من المفضل أن تظهر الصفحة المنبثقة popup فور زيارة الزائر – للمرة الأولى – إلى موقعك، وليس بعدها بـ 10 ثوان أو 20 ثانية كما يفعل البعض. فالزائر حينما يتجول في موقعك يتحول انتباهه إلى شيء ما، يتعذر معه أن يعطي اهتمام آخر لما تعرضه له في صفحة الـ Popup وهذا مختلف عن كونك تُظهر له الصفحة المنبثقة في أول زيارته للموقع، حيث لم تلاحظ عينه أي شيء آخر غيرها، فيتفاعل مع العرض بصورة إيجابية أكثر .. لندع الأرقام تتكلم .. أثبتت التجارب أن تفاعل الزوار مع صفحة popup في أول زيارة الزائر للصفحة أفضل في التسجيل بنحو 23.5% وأكثر من تلك التي تظهر للزائر بعد زيارته للصفحة بـ 10 ثوان.

بشأن الألوان

قام مطوري موقعي بدراسة 33 لون مختلف لشاشة الـ popup كما لك أن تتخيل (الأزرق، الأخضر، الأحمر، الأسود، الأبيض، البمبي، الرمادي، البنفسجي، الأصفر، البرتقالي، البني، ومع كل لون ظلين له من درجات مختلفة) وذلك في موقعي هنا وفي 3 مواقع أخرى صديقة، وكل هذا لدفع الزائر إلى اتخاذ إجراء ما Call to Action. ولقد وجدنا أن الألوان الأحمر والأخضر والبرتقالي والأصفر تدفع الزائر إلى التفاعل مع العرض المقدم في شاشة الـ popup وارتفاع نسبة التحول. وكذلك وجدنا أن الألوان الأسود والبني والبنفسجي من أقل الألوان جاذبية لدفع الزائر إلى اتخاذ إجراء والاستجابة لعرضنا، وصاحبة أقل معدل تحول. تأكد من اختبار هذه الألوان على مدونتك لترى أيها يعمل لصالحك بشكل أفضل.

لا تطلب الكثير من المعلومات للتسجيل

عادة في مثل هذه الصفحات المنبثقة popup لا أطلب من الناس أكثر من تسجيل الاسم والبريد الإلكتروني. وحينما قمت بعمل اختبارات خاصة بحذف طلب الاسم، وطلب الإيميل فقط من الزائر للتسجيل، زاد معدل التحول للتسجيل لي بنسبة 17%. ولكن الممتع في الأمر هو أنه حينما قمت بعمل نفس الشيء – الاختبارات – على زوار الموبايل والأجهزة اللوحية، فإن معدل التسجيل زاد بنسبة 39.3%.

مكان صندوق التسجيل هو كل شيء

في بعض الأحيان يكون الصندوق الذي تضع فيه بريدك الإلكتروني على الجانب الأيمن من الرسالة، وفي أحيان أخرى يكون أسفل الرسالة. في المرات التي قمت فيها باختبار هذا الأمر، وجدت أن أفضل مكان لوضع صندوق التسجيل هو أسفل العرض الذي تقدمه، أو الرسالة التي تؤثر بها على الزائر، فقد تسبب هذا في زيادة معدل التسجيل لديّ إلى 13%.

بمجرد أن تحصل على الإيميلات، تأكد من إبلاغهم بكل مرة تقوم فيها بنشر تدوينة جديدة، وهذه هي الطريقة التي بها تمكنت من جلب 11% من الزوار إلى موقعي كل شهر.

الخطوة 3: حوّل قرائك إلى معجبين

شجَّع قرائك على ليس فقط مشاركة المحتوى الذي تكتبه عبر الويب الاجتماعي ولكن أيضًا على اتباعك على الويب الاجتماعي كذلك. قم بذلك عن طريق سؤال قرائك مباشرة بتتبعك على الفيسبوك عن طريق الشريط الجانبي في مدونتك مثلاً أو عن طريق توفير القدرة على الإعجاب بالمدونة في أسفل كل تدوينه أو غيرها من الطرق، فهناك الكثير من الوسائل التي تستطيع استخدامها لتنمية عدد متابعيك ومعجبيك على الشبكات الاجتماعية. فقط اختر شبكة واحدة أو اثنين وقم بالترابط مع زوارك عن طريق هاتين الشبكتين بمزيد من التركيز والرعاية.

مثل هذه الوسائل على المدى البعيد، ستخدمك في نشر المحتوى الخاص بك على الويب الاجتماعي، وهذا فقط لن يزيد معدل الزوار الخاص بك، ولكن سيرفع من ترتيبك في محركات البحث كذلك.

الخلاصة

تسويق المحتوى هو شيء ليس لديك اختيار فيه، بل يجب عليك تنميته والاستفادة منه الاستفادة القصوى .. هناك أكثر من طريقة لمعالجة أي قصور في هذا الأمر، ولكن إن لم يكن لديك الكثير من الوقت لمعالجة هذا الأمر أوصيك بالتركيز على التكتيكات الثلاث التي ذكرتها لك في هذا المقال.

لقد وجدت الفائدة العظمى من التركيز على مثل هذه التكتيكات الثلاثة في عملي وأظن أنها ستعمل معك أنت أيضًا على نحو جيد.

والآن .. ما هي أكثر التكتيكات المتعلقة بتسويق المحتوى التي جربتها وأصابت معك نجاحًا كبيرًا؟

تسويق اون لاين

شركة ديجيتال بزنس شركة تسويق إلكتروني وادارة اعمال إلكترونية، نقدم خدمات تصميم مواقع إحترافية تعمل على زيادة مبيعات منتجاتك او التسويق لخدماتك، قامنا ببناء عدة مشاريع عربية الكترونية ناجحة وبتدريب عشرات رواد الأعمال بإستخدام أدوات "التسويق الوارد" مثل التدوين وكتابة المحتوي، التسويق بالفيديو، التسويق بالإيميل، والشبكات الإجتماعية، وعلى العمل من المنزل و الربح من الانترنت . تواصل معنا إذا أردت بناء بزنس ناجح على الإنترنت. تواصل معي إذا أردت بناء بزنس ناجح على الإنترنت.

اترك تعليقاً