هل تقوم بعمل هذه الأخطاء الـ 20 في مدونتك؟

هل تقوم بعمل هذه الأخطاء الـ 20 في مدونتك؟

بعض المدونين يتعجبون: لماذا لا يحصلون على قراءة واحدة لمقالاتهم .. أنا أحياناً أتعجب: كيف لبعض المدونات أن تظهر للناس في محيط مليء بأكثر من 200 مليون مدونة؟ هل تقوم بعمل هذه الأخطاء الـ 20 في مدونتك؟

الكتابة في مدونة يحمل كلا الشعورين: المتعة والإحباط، و خصوصاً عندما تحاول أنت العمل بشتى الطرق لجعل القراء على مستوى الشبكة العنكبوتية العالمية يكتشفوك ويعلموا أنك موجود.

لذلك، فالتحدي هو أن الكتابة هي هي: البداية، و من ثم يأتي ترويج مقالاتك في الخطوة التالية لجلب جمهور القرّاء، وبناء نظام متابعة يتميز بالانتماء في الصناعة التي تتعرض لها، أو الشريحة التي تعمل بها.

إذن، ما هي بعض الأخطاء الشائعة التي يرتكبها الكثير من “المبتدئين” وكذلك إنزلق إليها بعض المدونين؟

1. العنوان الرئيسي .. فقير

يجب أن تعلم أنك لديك فقط ثواني قليلة لتساعد القاريء في إتخاذ قرار ما إذا كان سيقرأ مقالك أم لا، لذلك فإن عنوان رئيسي يجبر الزائر ويثيره للبقاء في مدونتك، أو ذلك الذي يراه في إحدى تغريداتك على تويتر، هو أمر واجب لا مفر منه لجلب جمهور القراء. قم بعمل قائمة بعناوين على غرار “10 طرق لـ ..” أو “أفضل 5 طرق لـ ..” فهي دائماً فعّالة. ربما تبدو مثل هذه العناوين كعناوين مبتذلة، أو أسهب الجميع في استخدامها، ولكن الحقيقة تقول أنها استراتيجية مازالت تعمل رغم كل شيء.

2. عدم وضع ميديا (صور، فيديوهات، ..الخ)

في عصر الميديا – حيث جميعنا اعتاد رؤيتها على الويب – فإنه للحفاظ على اهتمام وانتباه القاريء، يتطلب الأمر في أي مدونة أن يكون بها خلط جيد معتدل من الصورة الجيدة مع بعض وسائل الميديا الأخرى مثل الفيديو. قم بخلط تدويناتك النصية بالصور، بلقطات الشاشة، بالرسوم البيانية، بالفيديوهات على الإنترنت، ولكن تذكر دوماً ألا تفعل ذلك بإسراف أو بشكل شديد التشويش.

3. عدم الاعتماد على التصويب المباشر لقلب الموضوع

الوجبة الخفيفة التي تقدمها للقراء لكي تلبي حاجات معينة لديهم، يجب أن تكون سهلة للتصفح السريع .. لا تجعل من الصعب الحصول على وجهة نظرك بجعل تدوينتك النصية ثقيلة للغاية مليئة بالمحتوى، وتجعل المعلومات الهامة التي تحاول نقلها للقراء مدفونة في بحر من الكلمات. الكثير من الأكاديميين يقعون في هذا الخطأ حينما يكتبون تدوينة في مدوناتهم، لأن هذا يتعارض مع محاولتهم كتابة نموذج للمقال العلمي، بالقواعد المتأصلة لديهم على مدار سنوات عديدة من الدراسة الأكاديمية .. ولكن تذكر .. أنت تكتب لجمهور الإنترنت (جمهور التيك أواي Take Away) وليس لأستاذ جامعي.

4. عدم وضع عناوين فرعية

هذا الأمر شديد الأهمية، لأن هذه العناوين تقدم نقاط مضيئة تحافظ بها على استعداد القاريء للتحقق من الجزء التالي من تدوينتك. الأمر يشبه العناوين الرئيسية ولكن مصغرة، والتي تستمر في تقديم فتات مغرية للحفاظ على استمرارية القاريء في القراءة.

5. الكتابة عن المواضيع الخاطئة

الكثير من المدونين من الممكن أن يخرجوا خارج نطاق الرؤية إذا قاموا بالكتابة عن مواضيع لا يريد القراء السماع عنها، وسوف يستمر هذا في التغيير وأحياناً لن تلاحظ هذا. قراءة المواضيع الرئيسية في مدونات القمة في صناعتك يحفظ لك أن يكون أدائك متناغماً مع ضربات قلب صناعتك. أيضاً ضع عيناً على الصدى الذي تحدثه تدوينتك عن طريق قياس الشعبية الخاصة بكل مقال تكتبه بواسطة عدد مرات إعادة التغريد والمشاهدات.

6. عدم وضع مصادر إضافية للقراءة

احتفظ بقرائك في مدونتك عن طريق عرض مقالات/تدوينات ذات صلة بالموضوع الذي تكتب فيه، سواء أكانت في نهاية المقال الذي تكتبه، أو تناثرت في أجزاء المقال المتفرقة كروابط تنقل القاريء إلى مصدر آخر غني بنفس المعلومات.

7. عدم ترويج المقال في تويتر

إذن، فقد كتبت المقال وقمت بإطلاقه وتتوقع أن يتوافد عليك القراء من جميع أنحاء الشبكة العنكبوتية العالمية لقراءته. التحدي الذي تواجه مدونتك هو فقط أنها مجرد كوكب منفرد في كون مليء بالمجرات. روج مدونتك واصنع نوعاً ما من الصخب .. دع كل شخص في هذا الكون يعرف أنك وصلت، واستمر في تذكيرهم بك دائماً.

8. عدم وضع زر المشاركة share

هذا عنصر حيوي في الترويج، ويُمكِّن قرائك من أخذ نسخة من المقال الذي كتبته ولصقه في رسالة إلكترونية، تغريدة على تويتر، فيس بوك، أو لنكدإن لمشاركته مع أصدقائهم وزملائهم، ويكفل لمقالك أن ينتشر على الشبكات الاجتماعية بشكل ملحوظ. اجعل الأمر سهلاً بوضع زرين بارزين للضغط على زر مشاركة share في أعلى التدوينة التي تكتبها، وذلك متاحاً في معظم منصات التدوين، حيث جمهورك ملاحظاً إياها.

9. طويل للغاية

2000 كلمة تُكتب في مقال من الممكن أن تعمل بشكل جيد، ولكن من الأفضل أن تجعل مقالك يحوم حول هذا العدد من الكلمات .. من 500 إلى 800 كلمة، لكي تتأكد من أنهم لن يضغطوا على أي زر يسحبهم إلى أي مكان آخر بعد قراءة منتصف المقال فقط. إذا كنت قد نويت أن تجعله طويلاً لأغراض ضرورية، فإن العناوين الفرعية في هذه الحالة شيء إلزامي وليس اختياري.

10. قصير للغاية

لقد تحولت إلى كتابة تدوينات في مدونة، التدوينة فيها عبارة عن زوج من الفقرات، وتساءلت: لماذا أفشل؟  الجواب: قم بتقديم بعض المحتوى.

11. هشة للغاية

أنت بحاجة إلى تقديم حلول حقيقية وإجابات عن مشاكل لدى القراء، والمدونة الجيدة تحتاج إلى أن يكون بها بعض المحتوى الجوهري .. قم بعرض نصائح مفيدة من تلك التي يستطيع القراء أخذها وتطبيقها.

12. عدم وضع صفحة تتحدث عن “عنا – عن الموقع” أو “السيرة الذاتية”

المدونات تظل مدونات شخصية مالم تكن (واشنطن بوست) أو (ماشيبل) .. القراء في حاجة إلى أن يعلموا من أنت وماذا فعلت .. إنهم يريدون أن يتعرفوا عليك ويكونوا على إتصال بك.

13. افتقاد دليل المصداقية

لايزال القراء متأثرين بالأرقام والأدلة التي تثبت أنك ذكي، وأن ما تكتبه جدير بالاهتمام. وكما أن أعداد مشتركيك قد بدأت بالازدياد، فإن الناس سوف تدرك أن لك جمهوراً .. إذن فأنت ذو مصداقية. الجوائز التي فزت بها، أو الكتب التي كتبتها .. كل هذا يضيف إلى خليط “الخبير” الذي يضعك في أعينهم كقائد فكر.

14. عدم وجود تكامل بين خصائص وسائل الإعلام الاجتماعية على الإنترنت

قم بعمل روابط لبعض الخصائص الأخرى المتوفرة على الإنترنت مثل تويتر، يوتيوب، فيس بوك، ولنكدإن، أو أي شبكة اجتماعية أنت عضو فيها. إذا كنت مدون مصوّر، لك العديد من الصور، فاجعل الأمر سهلاً للناس أن يقوموا بالاشتراك في حسابك في فلكر وتشجيعهم على الاشتراك ومتابعتك هناك كذلك.

15. الاشتراك عن طريق الإيميل مفقود

الاشتراك عن طريق الإميل مازال – حتى الآن – أمر حيوي في الإنترنت الاجتماعي .. توصيل التدوينات اليومية التي تقوم بإصدارها إلى صندوق بريدهم، مازال واحد من أفضل الطرق لبناء قاعدة من القراء المخلصين.

16. الاشتراك عن طريق التغذيات RSS منسي

المدونين والقراء سوف يذهبون للكشف على من يتابعوهم عبر طرق الفيد RSS مثل جوجل ريدير Google Reader معظم الأيام، وربما في الصباح الباكر من كل يوم، للحصول على آخر التحديثات والأخبار من المدونين الآخرين الذين اشتركوا في RSS الخاص بهم. تأكد من أنك تنشر آخر ما تكتب عبر هذه الوسيلة المثمرة المجانية عن طريق وضع زر “اشترك في RSS” في موقعك.

17. أنت لا تقوم بعمل تحديث لتدويناتك على صفحتك في الفيس بوك

الفيس بوك مهم جداً للمدونين، ليس فقط في قطاعات “من المنتج للمستهلك B2C” ولكن أيضاً في صناعات “من المنتج لمنتج آخر B2B“. كتابة العنوان الرئيسي لتدوينتك، بالإضافة لوصف مختصر، ورابط الموضوع الأصلي في مكانه، هو عنصر حيوي لترويج موقعك. الفيس بوك هو المكان الذي يندمج فيه معظم سكان الأرض، وجعله سهل لانتشار أفكارك على الفيس بوك، أصبح الآن من الضروريات وليس أمراً اختيارياً.

18. نظام التعليق الذي تستخدمه يدعّم فقط الاشتراك عن طريق الإيميل

تطبيق نظام تعليق يدعم أيضاً خواص تسمح بالتعليق عن طريق الفيس بوك وتويتر أصبح أمر هام تتزايد أهميته يوماً بعد يوم في الإنترنت الاجتماعي.

19. التصنيف مفقود

اجعل الأمر سهلاً للناس كي يقرأوا التصنيفات التي يريدون القراءة فيها، عن طريق استخدام خاصية تتيح لهم تصفح هذا الأمر بسهولة، وهي خاصية متاحة في كل منصات التدوين، وهي أمر أساسي في مدونات الوردبريس.

20. التدوينات الأكثر شعبية/قراءة ليست مرئية للزائر

التدوينات الأكثر شعبية تقدم للقاريء ميزة أن تحوله إلى الشيء الأساسي الذي تتحدث عنه مدونتك، وما الذي يدفع القراء للحضور إليها. من الممكن أيضاً عرض مشاهدات الصفحة، لأنها تتم من خلال النقر.

أنا أعدك أنك فقط لو قمت بتجنب بعض من هذه الأخطاء، أنك سوف تُفاجأ بالزيادة التي ستأتي إليك في عدد الزوار، والتفاعل والمشاركة الناتج عن هذا الأمر .. أتمنى لك الإستمتاع بالتدوين.

موضوعات متعلقة :
تعلم التجارة الالكترونية
افضل قالب بلوجر للتسويق
استضافة مضمونة
بطاقات امازون في مصر
استضافات مجانية
أهمية المدونات
بايسيرا السعودية
اساليب التسويق
ازاي ابيع اون لاين
تجارة المترونية

تسويق اون لاين

شركة ديجيتال بزنس شركة تسويق إلكتروني وادارة اعمال إلكترونية، نقدم خدمات تصميم مواقع إحترافية تعمل على زيادة مبيعات منتجاتك او التسويق لخدماتك، قامنا ببناء عدة مشاريع عربية الكترونية ناجحة وبتدريب عشرات رواد الأعمال بإستخدام أدوات "التسويق الوارد" مثل التدوين وكتابة المحتوي، التسويق بالفيديو، التسويق بالإيميل، والشبكات الإجتماعية، وعلى العمل من المنزل و الربح من الانترنت . تواصل معنا إذا أردت بناء بزنس ناجح على الإنترنت. تواصل معي إذا أردت بناء بزنس ناجح على الإنترنت.

اترك تعليقاً